دراسات روايات

قصص

شعر صاحبة الموقع

خاص 

فرنسية فن تشكيلي قصص شعر

مختارات 

Bookmark and Share
 

الشاعرة

سامية ساسي

تونس

1. صور شعرية


  1. في الشّعرِ،
     أضعُ كلّ آذان الجدران على الطاولة...
     و أنصتُ تقريبًا...
    أنصتُ لهذه ال" تقريبًا "...
     و أبتسمُ ، لعلّني أراها .


  2. الحبُّ البرتقاليُّ:
    أن أكتبَ شِعرًا أحمرَ في حقل عبّاد الشمس .


  3. هو شاعرٌ حرٌّ
    يُمكنُه حبْس طائرٍ بين ظفريْنِ : " طائرٌ ".
    هي شاعرةٌ حرَّةٌ
    رأت الظفريْن " ... "
    أجنحةً،
    وطارتْ.

2. كوكو شانال


عفْوًا " كوكو شانال " ،
لن ينفعَني الأسودُ و الأبيضُ في شيءٍ .
بِي بعضٌ من خُطافٍ و أتلوّنُ .
سُمْرتي : لوْحٌ .
فرحي : أحمرُ .
الأخضرُ الذي أشتهيهِ : أسفلُ نافذَتي .
الأزرقُ : في حفنةِ ماء .
البقيّةُ :
علبةُ ألوانٍ لوجهي الرّمادي .
* * *
الذّينَ ماتوا من عائلتي ،
الآخرونَ الذين تزوّجوا ،
لا أحدَ سألني عن سرّ فستاني الزّهريّ
كدمِ النّرجسِ ،
كلّما وضعتُ رِجْلًا فوقَ أخرى ،
سقطَ خُطافٌ في حِجْري .
و على مهلٍ ،
يتعلّمُ العَمَى
لوْنًا بلوْنٍ ،
قبلَ أن تبيَضَّ جناحاهُ
و يترجَّل .


3. لو أنّني عَجوزٌ أكثر
 

نحن الذين نكتب بيديْن مفتوحتيْن للريح،
 تذرونا الريحُ حيتُ نحبّ .
فزّاعةٌ
لو أنّني عَجوزٌ أكثر،
لَغيَّرتُ مقاساتِ أطرافي.
لَحفظتُ وجهي المُسطَّح، من الصَّدإ.
فمي المفتوح، من اليرقات.
ورأسي الصّلبة،
من غربان تضع بيْضها،
وتدعو عليّ بالخرابِ.
* * *
لو أنّني عجوزٌ أقلَّ،
لَعشقتُ مُزارعًا بأنيابٍ ذهبيّة،
يُهديني أمشاطًا تُعيدُ الحقولَ إلى شَعري.
وكلّما داهمهُ الجرادُ وحيدًا في تربتهِ القاحلة،
يأتيني راكضًا،
يدسُّ رأسهُ في جذعي الصامتِ،
يضمّني،
يهزّني غاضبًا،
ويبكي ملْء أنيابِهِ
يديَّ المفتوحتيْن كصليبٍ للريح.
* * *
في مواسمِ الحصاد و الجنازات الكبرى
يُقسم مُزارعونَ يَروْن اللهَ في صلواتهم،
 أنهم شاهدوا فزّاعةً من قشٍّ
تضمّ يَديْها مغمَضتيْن إلى صدْرها،
وتَذروها الريح.

سامية ساسي /تونس

قائمة شعراء من تونس
قائمة شعراء من دول العالم

قصائد الشاعر(ة)

1. صور شعرية 

2. كوكو شانال

3.   لو أني عجوز

 
الاتصال

Conception _ Création _ Design: Halima Zine El Abidine